تعرف علي اعراض نقص الغدة الدرقية وزيادتها وكيفية علاجها

الغدة الدرقية هل سبق وحدث لك نقص او زيادة في الوزن بشكل مفاجئ  هل فكرت ما السبب فى ذلك قد تكون تعانى من خلل في غده هامه من غدد الجسم وهى الغدة الدرقية ولا تعرف عن ذلك  سنتعرف سويا على هذه الغدة ونتناول بشكل مفصل ما يلي الغدة الدرقية وأين تقع واهميتها وأسباب وأعراض قصور الغدة الدرقية بالإضافة إلى فرط  نشاط الغدة الدرقية “الأسباب والأعراض”.

الغدة الدرقية

الغدة الدرقية:

الغدة الدرقية هي غده صغيره تقع في مقدمه الرقبة تحيط بالقصبة الهوائية والحنجرة وتعد من الغدد الصماء التي تفرز هرموناتها إلى الدم  مباشرا بدون قناه وهم هرمون” T3 و T4 ” هرمون الثيروكسين وثالث يود الجيرونين.

وتعتبر هذه الهرمونات ذات دور أساسي وفعال فى الجسم حيث أنها تؤثر على الأتي :-                                      

  1. تصنيع البروتين.
  2. تنظيم عمليات التمثيل الغذائي للبروتين والكربوهيدرات والبروتين.
  3. تساعد فى عمليه نمو العظام وتكوين الخلايا العصبية  ونضجها.

ولذلك تعد الغدة الدرقية ذات دور هام في نمو الجسماني والتطور العقلي للإنسان.

 

ونظرا لأهميتها حيث أنها تتحكم في عمليات الايض الحيوي لكل خلايا الجسم ففي مصر لا يتم استخراج شهاده الميلاد للمواليد الجدد بدون عمل تحليل لوظائف الغده الدرقية حيث أن حدوث خلل في وظائف الغده للمولود تؤدى إلى إصابته بخلل في النمو العضلي والعقلي والجنسي وقد ينشأ قزما ويمكن تجنب هذا حيث يمكن علاج ذلك الخلل في الأيام الأولى للولادة.

قد يحدث خلل في الغده الدرقية فإما أن يحدث قصور او فرط نشاط للغده.

قصور الغده الدرقية:

هناك أسباب عديده لقصور الغدة الدرقية ومنها:

  1. أسباب وراثيه.
  2. نقص في تناول الأغذية التي تحتوى على اليود.
  3. خلل هرموني كما يحدث عند الوصول لسن اليأس  او الحمل في السيدات.

الغدة الدرقية وأعراض نقصها وزيادتها

عند حدوث قصور في الغدة الدرقية تظهر أعراض تختلف شدتها من شخص لأخر على حسب درجه القصور وهى:

  • التعب والخمول والإحساس بالإعياء.
  • الآلام العضلية وضعف العضلات وقد تؤثر على الحركة.
  • الآم المفاصل وتظهر كوخز في أصابع القدمين واليدين.
  • التبلد العقلي وتظهر في بطئ التفكير وعدم القدرة على الاستنتاج.
  • عدم القدرة على تحمل الجو البارد.
  • الإمساك.
  • جفاف الشعر والجلد.
  • زيادة الوزن رغم ضعف الشهية.
  • بحه في الصوت.
  • تورم في العنق.
  • عدم انتظام الدورة الشهرية عند النساء.

وعند الشعور بهذه الأعراض يمكن التأكد من حدوث الخلل بإجراء تحليل هرمونات الغده في الدم ويكون العلاج بتناول الحبوب البديلة للهرمون الذي تنتجه الغده الدرقية، وسرعان ما تزول هذه الأعراض بتناول الحبوب بعد مراجعه الطبيب.

فرط نشاط الغدة الدرقية:

هناك سببيين لحدوث زيادة نشاط الغدة وهما:

  1. الإصابة بالأورام.
  2. الاصابة بمرض جريفيز وغالبا ما يكون سببه حدوث خلل في جهاز المناعة.

يظهر على الشخص المصاب بزيادة في نشاط الغدة عده أعراض أهمها:

  • العصبية الشديدة وقد تزداد إلى نوبات من الهلع والصداع.
  • ضعف في العضلات ورعشه في اليد.
  • عدم القدرة على تحمل الجو الحار.
  • الإسهال.
  • زيادة أفراز العرق بشكل ملحوظ.
  • سقوط الشعر.
  • ضعف في الأظافر مع سهوله خلعها
  • نقص ملحوظ في الوزن رغم زيادة الشهية.
  • تورم واضح في الرقبة.
  • ضعف حدوث الدورة الشهرية وقد تنقطع تماما.
  • صعوبة الإنجاب.
  • ضعف الرغبة الجنسية.
  • الأرق وصعوبة النوم مع الشعور بالكآبة وعدم الراحة.
  • جحوظ في العين مع احمرار والم و زيادة أفراز الدموع.

 

عند الشعور بهذه الأعراض يجب عمل تحليل هرمون الغده سريعا حيث يمكن استجابة بعض الحالات للعلاج بتناول أدوية تقلل من إنتاج هرمون الثيروكسين  ففي حاله تأخر العلاج ومع عدم الاستجابة للعلاج يكون التدخل الجراحي ضرورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *