الولادة الطبيعية| انواعها وحساب موعدها واعراضها بالتفصيل‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 22 سبتمبر 2018 - 01:06
الولادة الطبيعية| انواعها وحساب موعدها واعراضها بالتفصيل‎

الولادة الطبيعية ولادة الطفل في المستشفى تعتبر اكثر أمانا من الولادة في المنزل لكل من الأم والمولود وخاصة إذا كانت الأم تضع أول مولود لها فهناك العديد من الظروف والعوامل التي قد تطرا فجأة أو تتداخل في عملية الولادة الطبيعية وتقتضى الإسعاف والعلاج السريع كالتنفس الصناعي أو توسيع عنق الرحم أو المهبل أو غير ذلك وطرق الولادة الطبيعية تختلف عن الحديثة والتطور الهائل في ذلك لا يستدعى وجود الأم بالمستشفى اكثر من يومين طالما كانت هي والمولود بصحة جيدة.

الولادة الطبيعية

كيفية تحديد موعد الولادة:

تستطيع الأم أن تحدد تاريخ الولادة بكل سهولة عن طريق عملية حسابية كالأتي:

أضافه عشرة أيام إلى أول يوم من اخر دورة شهرية وطرح ثلاثة شهور وأضافه سنه فمثلا إذا كانت أول يوم في اخر دورة

هو 1 – 12 – 2015 فيحسب كلأتي:

  • 1 + 10 = 11
  • 12 – 3 = 9
  • 2015 + 1 = 2016

فيكون موعد الولادة هو 11- 9- 2016  تقريبا ويتم هذا الأمر بمساعدة الطبيب أيضا حيث الأشراف الطبي للحمل يكون من الأمور الهامة لمعرفة الطبيب بحالة الأم ووضع الجنين وتحديد موعد الوادة طبعا لحالتها الصحية.

الأعداد النفسى للولادة:

تعتبر الغاية من الأعداد النفسى هو بث الطمأنينة وإزالة الرهبة والخوف من عقل الأم وتنمية ثقتها في نفسها وفى الطبيب وفى كل من يرعونها وذلك باعطائها فكرة واضحة عن مراحل الحمل وعملية الولادة الطبيعية واطوارها وترشيدها عن طرق التعاون مع الطبيب المولد وهذا الأسلوب الخالي من التوتر أو الانفعال  والذي يتميز بالتفاؤل والفرح أثناء الولادة قد يبعد عن الأم توقع الألم أو الإحساس به ويساعدها على الاسترخاء والهدوء بين التقلصات ويخفف من شدتها على الأم.

الحقيقة أن عملية الولادة عملية طبيعية تحدث عند كل الثدييات ولكن لا تظهر علامات الم ورهبة ألا عند الإنسان ولذلك يجب التدريب النفسى وقد بدأت الولادة بدون الم في الولايات المتحدة الأمريكية منذ 50 سنه ثم انتشرت بنجاح في جميع انحاء العالم.

يجب على الأم توفير جو من الهدوء والراحة سماع القران آو بعض الموسيقى الهادئة بعض الأمهات تفضل القراءة عن الولادة وتدريب نفسها على التقلصات والتعامل معها وهذه كلها من الأمور التي تجعل الأم لا تشعر بالألم أثناء عملية الولادة.

قد يهمك: 10 طرق لتسهيل عملية الولادة الطبيعية (ينصح بها الاطباء).

أعراض وعلامات الولادة:

توجد عدة أعراض تحدث للحامل تشير إلى أن الولادة ستكون  خلال أيام أو أسابيع قليلة ومن هذه العلامات ما يلي:

  • الشعور بالخفة.
  • تشعر الحامل أنها تستطيع التنفس بسهولة وحرية كما كانت قبل الحمل.
  • يحدث ذلك بسبب نزول الجنين إلى الحوض وبالتالي يقل الضغط على الحجاب الحاجز وتختفى الصعوبة أثناء التنفس.
  • يحدث ضغط على المثانة بعد نزول الجنين إلى الحوض وبالتالي تكثر عدة مرات التبول وتقل قدرة التحكم فيها.

 

ظهور العلامة المدممة blood show:

العلامة عبارة عن أفزازات مهبلية مخاطية ممزوجة بخيوط دم رفيعة تخرج من عنق الرحم.

  1. طول مدة الحمل توجد سدادة سميكة مخاطية عند فتحة عنق الرحم تمنع دخول أي بكتريا إلى الرحم من خلال فتحة الرحم أو المهبل.
  2. قبل الولادة ومع استرخاء عنق الرحم تخرج هذه السدادة المطاطية من المهبل على هيئة خيوط رفيعة من المخاط او أفزازات سميكة وتكون حمراء اللون أو ممزوجة بخيوط دم رفيعة .
  3. عادة ما تظهر هذه العلامة قبل بداية الولادة أما بدقائق أو ساعات أو أيام قليلة.

 

  • تمزق كيس الماء(السائل الامينوسى) rapture of membrane:

 

  1. يتمزق الغشاء المحيط بالجنين والذي يحتوى على السائل الامينوسى .
  2. يؤدى نزول السائل الامينوسى من المهبل وهو سائل عديم الرائحة إلى حدوث تدفق مفاجئ للسائل (انفجار) عبر المهبل وقد يكون نزوله على شكل قطرات تتسرب ببطء إلى المهبل.
  • انقباضات الولادة ( الطلق) labor contraction:

وهى العلامة الأساسية التي تنظر بانه قد حان وقت الولادة.

  1. تبدأ انقباضات الرحم تكون منتظمة كل 20-30 دقيقة وتدريجيا تزداد شدة وتستمر لمدة طويلة حتى تصل إلى أن تكون كل 5 دقائق .
  2. يعتبر هذا هو الوقت المناسب للتوجه فورا للطبيب.

 

أنواع الولادة الطبيعية:

الولادة هي عملية خروج الجنين من الرحم إلى خارج جسم الأم وهناك ثلاثة أنواع من الولادة ويحدد الطبيب الطريقة المناسبة على حسب الحالة  وظروفها الصحية وهذه الطرق كلاتي:

  • الولادة الطبيعية Normal labor:

وهى اكثر أنواع الولادة شيوعا وتعتبر هي الطريقة الأمثل للولادة والأقل خطورة وتتم عن طريق إخراج الجنين تلقائيا من خلال قناة الولادة بعد أن يكتمل الجنين من 37 ل42 أسبوع داخل رحم الأم  بدون أي تدخل أو أدوات مساعدة ما عدا توسيع فتحة المهبل أو ما يسمى بخزع المهبل Episiotomy فهي عبارة عن شق بسيط في فتحة المهبل فأثناء الولادة يتمدد جدار المهبل تدريجيا حتى يسمح للطفل بالخروج من خلاله دون حدوث أي تمزق بالمهبل  لكن في بعض الأحيان لا يكفى تمدد المهبل لخروج الطفل، و هذا يعنى أن خروج الطفل سيؤدى إلى تمزق المهبل . لذلك يلجأ الطبيب في هذه الحالة إلى أن يقوم هو بشق جراحي للمهبل بالمقص الجراحي حتى يكون أكثر سهولة في خياطته و التئامه فيما بعد عن إذا حدث تمزق بالمهبل. ويتم ذلك بعد إعطاء الأم حقنة تخدير موضعي بالمهبل.

و يلجأ الطبيب لشق المهبل في الحالات التالية

  1. إذا كانت رأس الطفل أكبر من فتحة المهبل بعد تمدده الكامل.
  2. إذا احتاج الطبيب في الولادة إلى استعمال الجفت أو الشفاط ( الولادة المساعدة ).
  3. إذا كان الطفل على وشك الخروج و عضلات المهبل لم تأخذ الوقت بعد لتتمدد بالقدر الكافي.

 

وتختلف الولادة من سيدة إلى اخرى ومن حمل لاخر  لنفس السيدة.

تنقسم الولادة الطبيعية إلى ثلاث مراحل:

 

المرحلة الأولي  من الولادة:

  • وتبدأ الولادة الطبيعية على شكل انقباضات منتظمة ومتكررة بالرحم حيث يبدأ عنق الرحم يتسع بعد أن كان مغلقا طول فترة الحمل.
  • يبدأ جدار عنق الرحم يصبح اقل سمكا لكى يسمح للطفل بالنزول من خلاله.
  • في البداية يبدأ عنق الرحم يتسع من صفر ل3 سم وتكون الانقباضات معتدلة القوة وغير منتظمة وتتكرر كل 20 دقيقة.
  • عند بداية هذه المرحلة قد تلاحظ السيدة الحامل وجود أفزازات لزجة سميكة ممزوجة بخيوط دم (العرض الدموي).
  • قد يحدث للام الم شديد في اسفل الظهر والشعور بضغط في منطقة الحوض واضطرابات المعدة واحيانا أسهال وقد يحدث فى هذه المرحلة نزول سائل مائي نتيجة تمزق الغشاء المحيط بالجنين (تمزق الكيس).
  • تستمر هذه المرحلة حتى يصل اتساع عنق الرحم إلى 10 سم وهو الاتساع الكامل لعنق الرحم.
  • وتعتبر هذه المرحلة أطول مراحل الولادة وتستغرق من 12-16 ساعة في الحمل الأول و6-8  ساعات في الحمل التالي.

وهناك بعض النصائح للام في هذه المرحلة:

  1. يجب أن تتحلى الأم بالصبر فقد تستمر هذه المرحلة لساعات وربما أيام في الولادة الأولي.
  2. عليكى عزيزتي ادخار قوتك قدر المستطاع في هذه المرحلة لأنك ستحتاجينها في المرحلة القادمة .
  3. يجب عليكى الالتزام بالهدوء وعدم التسرع في الذهاب للمستشفى بل اشغلي نفسك بأي شئ اخر.
  4. يمكن اخذ حمام دافئ للتقليل من حدة التقلصات وللهدوء.
  5. يمكن تناول وجبات خفيفة ومتقطعة في هذه المرحلة ويفضل تناول التمر او القرفة.
  6. الإكثار من شرب السوائل والماء بقدر المستطاع.
  7. أبدائي في التنفس ببطء وبعمق وقومى بتحضير حقيبة المولود وكل احتياجاته واحتياجاتك لتأخذيها معك إلى المستشفى.

الولادة الطبيعية

المرحلة الثانية من الولادة:

  • تستغرق هذه المرحلة من ساعة إلى 3 ساعات إذا كانت الأم تضع أول مولود لها وتقل عن ذلك في كل مرة.
  • في هذه المرحلة تأخذ التقلصات في الشدة ويكون لها طابع الدفع أو الطرد لأسفل.
  • قد يحدث وينفجر الكيس المائي في هذه المرحلة إذا لم يحدث في المرة الأولي وخاصة إذا كان وضع الجنين غير طبيعي.
  • بعد انفجار الكيس تتوقف الأم عن الطلق وتقل تقلصات الرحم.
  • يعمل انفجار هذا الكيس لسهولة انزلاق الطفل في القناة المهبلية.
  • تشترك عضلات البطن في هذه المرحلة وتتم هذه المرحلة بخروج ألراس ثم بقية أجزاء الجسم في يسر وسهولة.
  • يكون المولود بعد الولادة ما يزال متصلا بالحبل السرى والمشيمة ويقوم الطبيب بعقد الحبل السرى ثم قطعه على بعد 10 سم من السرة.
  • لا يسبب قطع الحبل السرى أي الم للمولود.

اقرئي ايضا: اعراض الولادة في الشهر السابع وكيفية تجنبها.

المرحلة الثالثة من الولادة:

  • تستغرق هذه المرحلة من نصف ساعة إلى ساعة فبعد ولادة الطفل تتوقف الأم الولادة لفترة قصيرة.
  • يبدأ بعدها الرحم في التقلص من جديد وطرد المشيمة وغلاف السائل الامينوسى ويقوم الطبيب والتمريض بمساعدة الأم بعمل مساج أو تدليك للبطن ولمنطقة الرحم لتسهيل هذه المرحلة.
  • يجب الحذر من بعض الطرق الخاطئة للتدليك كاستلقاء الممرضة على بطن الأم أو التحريك القوى لذلك قد يتسبب هذا لسقوط في الرحم ومشاكل جسيمة للام.

 

الولادة المساعدة Assisted delivery:

 

  • تتم كالولادة الطبيعية ولكن قد يستخدم الطبيب بعض الأدوات المساعدة مثل الملقط او الجفت ويلجا لها الطبيب في حلات خاصة وتبلغ هذه الولادات من 15-20%.
  • والملقط يشبه معلقتين من الستانلس ستيل لتقديم السلطة، ويتكوّن من جزأين متقاطعين وينتهي بجزء معقوف لضم رأس الطفل.
  • أما الجفت فهو عباره عن كوب موصول بمضخة ويضم أعلى ومؤخرة رأس الطفل، ويكون مصنوعاً من المعدن أو بلاستيك السيليكون ويكون رأس الطفل أقل عرضة للتشوه باستخدام الأكواب الطرية، ولكن يسهل تثبيت الأكواب المصنوعة من المعدن على رأس الطفل بحيث لا تنزلق بسهولة ويختلف نوع الكوب المستخدم بحسب وضعية الطفل.

 

أسباب استخدام الطبيب الملقط او الجفت:

 

  • ويلجا الطبيب لاستخدام هذه الأدوات في حالة ما إذا كان الطفل يعانى من مشكلة داخل الرحم أو أن تكون ألام غير قادرة على الدفع.
  • وقبل استخدام الطبيب لهذا النوع من الولادة سوف يشرح لك أسباب استخدام ملقط الجراحة

 

وتتم هذه العملية كلاتي:

  • تربط ساق الأم إلى جانبي السرير عن طريق حزام أو سرج (يشبه وضعية استخراج حصاة من المثانة) وسينزع الجزء الخلفي من السرير.
  • يتمّ توصيل أنبوب رفيع ملحق به كيس أو وعاء (يسمى الميل) بمثانة الأم ويغطى الساقين بأغطية معقمة.
  • يتم عمل شقّ أو فتحة جانبية في جدار المهبل لتوسيع المنفذ ووضع الملقط الجراحة على رأس الطفل بعد القيام بعملية شق المهبل كالحادث في الولادة الطبيعية .
  • بعد تثبيت ملقط الجراحة يقوم الطبيب بسحب الطفل  وتقوم الأم بالدفع مع الانقباضات لمساعدة الطفل  على التحرك من خلال قناة الولادة والخروج إلى الدنيا.
  • يحضر طبيب الأطفال عادة أثناء الولادة التي تستخدم أدوات لمساعدة الطفل على الخروج وللتأكد من سلامة الطفل وتعد الولادة المساعدة من اخطر أنواع الولادة التي  تعرض الطفل لتوقف الأكسحين أو مشاكل في الجمجمة إذا ما تمت بشكل صحيح كما انمها تعتبر من اكثر أنواع الولادة إزعاجا للام وتشعر الأم بالضيق.