اسباب واعراض مرض الأكزيما وكيفية علاجة نهائيا

مرض الأكزيما هو مرض مزمن فى الجلد يجعل الجلد ملتهب مما يؤدى إلى الطفح الجلدى أو البثور وهى أكثر شيوعا في الأطفال الرضع، والأطفال الصغار ومرض الأكزيما هو طفح جلدي يتطورعندما يتلامس جسمك مع مسببات الحساسية، وغالبا ما تحدث بعد ساعات من تعرضك للمادة التي تسببت فى الحساسيه وتكون الاكزيما عبارة عن مجموع من الامراض الجلدية فيجب الابتعاد عن مهيجات مرض الاكزيما ويجب معرفة انواع مرض الاكزيما واسبابة واعراضة وكيفية علاج الاكزيما نهائيا.

مرض الاكزيما

أنواع مرض الأكزيما:

  • التهاب الجلد التأتبى:

الأكزيما، عادة ما تعني التهاب الجلد التأتبي و هذا هو النوع المشترك و المزمن من الأكزيما. 

  • التهاب الجلد المتصل:

يتسبب التهاب الجلد الاتصال عن طريق الاتصال مع المهيجات. وهذا النوع قد يؤدى الى:

  1. حرق، حكة، واحمرار.
  2. يزول الالتهاب عند إزالة المهيج.
  • التهاب الجلد المفصلي:

و هذا النوع يؤثر على الأصابع، و راحة اليدين، وباطن القدمين.

و قد يؤدى الى:

 حكة، بقع متقشرة من الجلد أن تقشر أو تصبح حمراء، وتكون مؤلمة.

وهذا النوع أكثر شيوعا في النساء. 

  • التهاب الجلد الصفحي:

وهذ النوع يسبب بقع جافة مستديرة من الجلد في أشهر الشتاء وعادة ما يؤثر على الساقين وهذا النوع أكثر شيوعا في الرجال.

  • التهاب الجلد الدهني:

و هذ النوع يسبب حكة، أحمرار، الطفح الجلدي المتقشر، وخاصة على فروة الرأس، على الحاجبين، على الجفون، على جانبي الأنف، ووراء الأذنين.

يمكن أن تظهر الأكزيما عاده فى مناطق الجسم التي تنحني مثل:

  1. خلف الركبتين و المرفقين الداخليين / الساعدين.
  2. الوجه والعنق والمعصمين.
  3. فروة الرأس.

الأذرع، والساقين، والصدر، والظهر.

يظهر مرض الأكزيما فى مرحله الطفوله والأعراض قد تنخفض مع تقدمهم في السن، و لكن يمكن أن تستمر إلى مرحلة البلوغ.

أسباب مرض الأكزيما:

تحدث الأكزيما عندما يتم الاتصال المباشر مع مسببات الحساسية و تعرف باسم “الحساسية المتأخرة” و ذلك لأنها لا تتطور أعراض الأكزيما لمدة تتراوح بين 24 و 48 ساعة بعد أن تتلامس مع مسببات الحساسية.

بعض أسباب التى تؤدى إلى الأكزيما تشمل:

  1. النيكل: وهو ما يوجد  في المجوهرات، حزام الابازيم، والأزرار المعدنية على الجينز.
  2. العطور الموجودة في مستحضرات التجميل .
  3. أصباغ الملابس .
  4. صيغة الشعر.
  5. اللاتكس، والمواد اللاصقة.
  6. الصابون، ومنتجات التنظيف.
  7. اللبلاب السام، وغيره من النباتات.
  8. الكريمات، والمضادات الحيوية أو المراهم التي تستخدم على الجلد، مثل النيومايسين.
  9. تتطور الأكزيما التحسسية أيضا عندما يتعرض الجلد للمواد الكيميائية بعد أشعة الشمس، مثل استخدام  كريمات الوقايه من الشمس ثم قضاء بعض الوقت في الشمس.
  10. قد تحدث الاكزيما بسبب فقد رطوبه الجلد.
  11. الحرارة، التي يمكن أن تؤدي إلى تفاقم الحكة، وتجعل الناس المتضررين أكثر عرضة للخدش.
  12. الحساسية من أطعمه معينة  وهذا أمر نادر الحدوث. 
  13. التمارين الرياضية التي تجعلك عرقا بكثافة يمكن أن تؤدي أيضا إلى حكة الأكزيما.
  14. التغيرات المفاجئة في درجة الحرارة، والرطوبة يمكن أن تؤدي أحيانا إلى تهيج الجلد و ذلك يمكن أن يسبب الاكزيما.
  15. الضغط العصبى.
  16. وبر الحيوانات.
  17. التهاب الجهاز التنفسى.

مرض الاكزيما

أعراض مرض الأكزيما:

يمكن أن تختلف أعراض الأكزيما التحسسية من شخص لآخر، وقد تتغير أيضا مع مرور الوقت وقد تنتشر الأعراض إلى مناطق الجسم.

وقد تكون الأعراض ما يلى :

  1. حرقان أو ألم.
  2. المطبات الحمراء، أو القشرة.
  3. تقشير الجلد.
  4. جفاف، أحمرار، أو خشونة الجلد.
  5. التهاب الجلد.
  6. طفح جلدي.

علاج مرض الأكزيما:

يمكن التخلص من الأكزيما وعلاج الأكزيما عن طريق العلاجات بالادويه، او بالعلاجات المنزليه.

ادوية لعلاج مرض الأكزيما:

  • 1. المرطبات لعلاج الأكزيما:

الكريمات تضيف الرطوبة إلى الجلد فيمكنك تطبيق مرطب كل يوم لتنظيف، جفاف الجلد.

من المهم بشكل خاص ترطيب الجسم بعد الاستحمام، وعند العمل في بيئة ساخنة ولكن قد تحتاج إلى تجربه عدة ماركات مختلفة حتى تجد الكريمات التي تعمل بشكل أفضل بالنسبة لك.

  • المراهم المضادة للالتهابات لعلاج الأكزيما:

إما الكورتيزون الموضعي أو غير الستيرويدية والمراهم المضادة للالتهابات مثل بيميكروليموس.

فالأكزيما تستجيب جيدا للكريمات المضادة للالتهابات و المنشطات الموضعية (الكورتيزون) ولكن ينبغى استشاره الطبيب قبل استخدامه.

  • المنشطات الموضعيه لعلاج مرض الأكزيما

استخدام المنشطات الموضعية عالية القوة لفترات طويلة، و خاصة على المناطق الحساسة مثل الوجه، ولكن يمكن أن يسبب آثار جانبية، مثل:

ترقق الجلد لذلك من الأفضل تطبيق كريم إلى المناطق الملتهبه بعد الاستحمام، و لكن يجب التأكد أولا من جفاف الجلد.

  • أقراص الفم لعلاج الاكزيما

في الحالات الشديدة من الأكزيما، قد يكون من الضروري أستخدام الستيروئيدات القشرية عن طريق الفم.

ولكن يجب أن يتم ذلك تحت إشراف طبي لأن الأعراض قد تصبح أسوأ بمجرد الانتهاء من تناول الأقراص.

  • علاج مرض الأكزيما بقطران الفحم:

تطبيق قطران الفحم على المناطق المتضررة هو وسيلة أخرى للحد من الأكزيما قطران الفحم لديه رائحة قوية و قد يكون علاج فعال، ولكن ايضا:

  1. له أثار جانبيه فإنه يمكن ان يهيج الجلد عند بعض الناس.

لذلك يجب استخدامه تحت إشراف الطبيب أولا. 

  • علاج مرض الاكزيما بالاشعة فوق البنفسجية:

التعرض للأشعة فوق البنفسجية يمكن أن يساعد في الحد من أعراض الأكزيما المزمنة فيجب التعرض للشمس بعنايه و تحت إشراف طبي فى الاماكن المصممه لذلك خصوصا و قد يحتاج الشخص المصاب بالاكزيما العنيدة إلى 30 جلسة.

مخاطر العلاج الإشعاعي فوق البنفسجي قد تكون:

  1. شيخوخة أسرع للجلد.
  2. زيادة خطر الإصابة بسرطان الجلد.
  • علاج الاكزيما بالادوية المضادة للالتهابات:

يمكن لمعظم الناس الذين يعانون من الأكزيما علاجها عن طريق أستخدامات الكريمات، والمراهم وحدها في حين أن الأدوية التى تستخدم عن طريق الفم يمكن أن تساعد فى علاج الأكزيما بطريقه فعاله آثارها الجانبية يمكن أن تشمل:

  1. ارتفاع ضغط الدم.
  2. زيادة التعرض لجميع أنواع الالتهابات.
  3. التغيرات السلوكية.

لذلك لا يفضل أستخدام العلاج الفموي المضادة للالتهابات إلا في الحالات الشديدة من الأكزيما التي يصعب السيطرة عليها مع العلاجات الأخرى.

التغيرات الغذائية لعلاج الأكزيما:

بعض الاشخاص الذين لديهم الأكزيما ق تكون بسبب بعض الاطعمه المسببه للحساسيه لذلك لعلاج الاكزيما يجب تغيير النظام الغذائى و استشاره الطبيب حول الاطعمه التى يجب تناولها.

كل هذه العلاجات يمكن أن تساهم فى علاج الاكزيما و لكن قد تسبب مضاعفات أخرى لذلك فى هذه المقاله نوضح لك بعض النصائح للتخلص من الاكزيما و طرق الوقايه منها.

العلاجات البديله: 

العلاجات البديلة قد تساعد على تهدئة أعراض الأكزيما بسبب الآثار الجانبية المحتملة فيجب التحقق دائما مع الطبيب قبل استخدام المكملات العشبية أو الممارسة الروتينية وتشمل العلاجات المنزلية:

  •  الشاي الأخضر، أسود، أو الشاي الصيني الاسود.
  • جوز الهند، عباد الشمس، بوريج، وزيوت زهرة الربيع.
  • تقنيات الاسترخاء: مثل التأمل، و اليوغا، استرخاء العضلات.
  • تغيير نمط الحياة.
  • القيام بتمارين التنفس العميق، وممارسة اليوغا، والتأمل.
  • الاستماع إلى الموسيقى.
  • النوم الجيد.

نصائح لعلاج مرض الاكزيما بسهوله:

  1. خذ حماما فاترا، فيجب تجنب الاستحمام الساخن.
  2. لا تستخدم الصابون العادي، حيث أن المكونات قد تؤدي إلى تفاقم الإكزيما.
  3. اغسل جسمك بالماء الدافئ من الإبطين و الفخذ، و استخدم المنتجات الخالية من الصابون، مثل كريم سوربولين.
  4. أستخدام زيوت الحمام التى يمكن أن تساعدك على ترطيب بشرتك أثناء الاستحمام.
  5. تجفيف جسمك تماما. 

 

مضاعفات عند علاج مرض الأكزيما:

الشخص المصاب بمرض الأكزيما أكثر عرضة للعدوى البكتيرية و الفيروسية فيجب عليك الابتعاد عن هذة الميكروبات حتي لاتحدث اي مضاعفات بما في ذلك:

  • المكورات العنقودية الذهبية:

التى تسبب القوباء وهذا يظهر على الجلد المتضرر من الأكزيما.

  • العدوى تسبب بثور:

العدوى قد تسبب فى حدوث بثور ملتهبة، وتشكل القشور ويمكن علاجها من الكريمات المطهرة وأقراص المضادات الحيوية.

  • فيروس الهربس البسيط:

وهو ما يسمى القروح الباردة وهذا يمكن أن ينتشر بسهولة على مناطق الجسم. 

  • الثآليل:

وهو عباره عن كتل مرتفعة ناجمة عن الالتهابات الفيروسية غالبا ما يزيل الثآليل من نفسه، ولكن هذا يمكن أن يستغرق فترة تصل إلى 12 شهرا.

طرق الوقاية من مرض الأكزيما:

مع العلاج المناسب، يمكن أن تعالج الأكزيما التحسسية في أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع ومع ذلك، قد تعود الحالة مره أخرى إذا كنت تتعرض لمسببات الحساسية مرة أخرى لذلك يجب تحديد مسببات الحساسية التي تسبب الإكزيما و اتخاذ خطوات لتجنبها و إليكم بعض النصائح لتجنبها من خلال:

  1.  تجنب ارتفاع درجة حرارة الجلد.
  2. ارتداء عدة طبقات من الملابس بدلا من طبقة ثقيلة واحدة.
  3. لا تستخدم المعطرات أو المنتجات على جسمك عند الاستحمام.
  4. أستخدام مواد ناعمة على بشرتك، و يفضل أن تكون قطن 100٪.
  5. تجنب الصوف الخالص، البوليستر أو الاكريليك.
  6. ارتداء قفازات واقية عند استخدام أي نوع من المواد الكيميائية أو المنظفات.
  7. ارتداء قفازات من القطن داخل القفازات المطاطية.
  8. تجنب السباحه فى حمامات السباحه المليئه بالكلور.
  9. ترطيب بشرتك جيدا عند الخروج.
  10. تجنب النشاط البدني الصعب في الطقس الحار.

شاهد أيضاً

علاج حساسية الانف

علاج حساسية الانف نهائيا خلال 24 ساعة

حساسية الانف هي مشكلة من مشاكل التنفس وهي حالة شائعة عند اغلب الناس و لكن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *