مرحلة التسنين متى تبدأ وأعراضها وكيفية تخفيف آلامها‎

بواسطة: - آخر تحديث: السبت , 22 سبتمبر 2018 - 01:36
مرحلة التسنين متى تبدأ وأعراضها وكيفية تخفيف آلامها‎

مرحلة التسنين هي مرحله مؤلمه جدا لكل من الطفل والام بسبب تعب الاطفال والارهاق وممن الممكن ان يكون الالم طفيف مثل البكاء والم في اللثة او يكون شديد ومصحوب بتشنجات واسهال ويجب عليك في مرحلة التسنين استشارة الاطباء وتبداء مرحلة التسنين بعد الشهر الخامس وتختلف من طفل لاخر ومن الممكن ان تتاخر مرحلة التسنين وتظهر الاسنان اللبنية كاملة عند مرور 3 سنوات يظهر منها 20 سنا واليك افضل الطرق لمرور مرحلة التسنين بسلام علي طفلك.

مرحلة التسنين

متى تبدأ مرحلة التسنين:

  • في حوالي الثلث الثاني من الحمل، تبدأ الأسنان في التشكل تحت اللثة في فم طفلك والجذور تبدأ في النمو، عن طريق
  • السن يضغط على الأنسجة فوقه، ويبدأ ببطء في الانهيار.
  • الأسنان الأولى التي تظهر عادة تكون أسفل اثنين من الأسنان الأمامية (القواطع المركزية)، تليها الأسنان العليا الأربعة (القواطع المركزية و الجانبية).
  • وبعد تقريبا مرور سنه من عمر طفلك سوف تبدأ الأضراس الأولى للوصول في الجزء الخلفي من الفم.
  • ثم تأتي الأسنان المدببة بين الأضراس و القواطع) ثم سن 2، الأضراس الثانية، وراء المجموعة الأولى.
  • التسنين عادة يبدأ بعد حوالي 6 أشهر من عمر الطفل ولكن من الطبيعي أن يبدأ التسنين في أي وقت بين 3 أشهر و 12 شهرا من العمر.
  • و بعد مرور الوقت الذي يبلغ فيه طفلك حوالي 3 سنوات، سيكون لديه 20 أسنان أساسية.

قد يهمك: اقوي 10 اطعمة غنية بالكالسيوم يجب علي المرضع اكلها.

أعراض مرحلة التسنين التى تحدث لطفلك:

عندما يمر طفلك بمرحله التسنين قد تلاحظى:

  1. بعض الأطفال قد يكونوا أكثر جرأة من المعتاد عندما تكون فى مرحلة التسنين.
  2. قد تسبب مرحلة التسنين وجع، وتورم في اللثة قبل أن تبدأ الاسنان فى الظهور.
  3. تبدأ هذه الأعراض عادة ما بين 3 إلى 5 أيام قبل ظهور الأسنان، و تختفي بمجرد أن يكسر السن الجلد.
  4. قد يعض الأطفال على أصابعهم أو لعبهم للمساعدة في تخفيف الضغط في اللثة.
  5. قد يرفضون الاطفال أيضا تناول الطعام، والشراب لأن أفواههم تضر و لا يتحملون تناول الطعام عليها.
  6. كثير من الأطفال خلال مرحلة التسنين، قد يعانوا من ظهور طفح جلدي على الذقن، والوجه، أو الصدر.
  7. التسنين لا يسبب الإسهال أو طفح الحفاضات، ولكن يمكن أن يسبب حمى خفيفة تصل إلى 101 درجة فهرنهايت (38 درجة مئوية).

كل هذه الأعراض قد تكون أعراض خفيفة و مؤقته لا تدعو للقلق، ولكن يجب أستشاره الطبيب إذا كانت أعراض طفلك شديدة أو لا تتحسن.

طرق طبيعيه تساعد طفلك على الشعور بالراحه أثناء مرحلة التسنين:

يوجد بعض النصائح التي تساعد طفلك على الشعور على نحو أفضل أثناء التسنين وهى:

  • استخدام إصبع نظيفة لفرك اللثه عند طفلك بلطف لمدة 2 دقيقة في وقت واحد فكثير من الأطفال يجدون هذا مهدئا، على الرغم من أنها قد تكون صعبه في البداية.
  •  قم بتأمين أشياء آمنة لطفلك لمضغها، مثل حلقات التسنين.
  • إذا لزم الأمر، أعط طفلك مسكنا للألم دون وصفة طبية ولكن ذلك يكون على حسب عمره وبعد قراءه جميع التعليمات و اتبعها.

 

علاج تخفيف ألم التسنين عند طفلك:

يمكنك علاج و تخفيف ألم الطفل الناتج من مرحلة التسنين عن طريق عده طرق وهى:

  • خفض أي التهاب للطفل لتخفيف ألم التسنين:
  1. الالتهاب من التسنين يمكن أن يحفز الأعصاب التي تسبب الألم.
  2. لذلك الحد من الالتهاب هو أحد الطرق التي يمكن أن تساعد في تخفيف آلام الطفل.

يمكن تخفيف التهاب التسنين عن طريق:

  • إتباع نظام غذائي منخفض الالتهاب:

الأطعمة مثل السكر المكرر، والدقيق، والبطاطا، وحتى الألبان يمكن أن تسبب الالتهاب.

فيجب التركيز على مجموعة متنوعة من الفواكه، والخضروات الطازجة، واللحوم، والمأكولات البحرية البرية، والدهون الصحية.

  • انخفاض الإجهاد.

تأكد من حصول الطفل على قسط كاف من الراحة مع تناول الأطعمة الصحية بالإضافة إلى لبن الأم.

فمع مرور الوقت، يمكن أن يسبب التوتر التهاب للطفل.

  • توازن السكر في الدم:

وهو وسيلة هامة أخرى لخفض مستويات الإجهاد والالتهاب، حيث عدم توازن السكر في الدم يؤثر على هرمونات التوتر (نعم، حتى في الرضع والأطفال الصغار!).

تعزيز جهاز المناعة لطفلك لتخفيف ألم التسنين:

التسنين قد يسبب الحمى، ونزلات البرد عن طريق خفض الجهاز المناعي و يمكن تحسين الجهاز المناعي عن طريق:

1- مواصلة الرضاعة الطبيعية:

يحصل الطفل على أجسام مضادة من حليب الالم قد يساعد في بناء جهاز المناعة.

2- إعطاء الطفل فيتامين (D):

الكثير منا (و أطفالنا) يعانون من نقص فيتامين (D) بسبب إنخفاض التعرض لأشعة الشمس المباشره.

يمكن للأطفال أخذ سائل فيتامين D من قطرات لحصول مستوياتها إلى المعدل الطبيعي.

وفيتامين D يلعب دورا هاما في دعم وظيفة الجهاز المناعي.

قد يهمك: تعرفي علي مصادر فيتامين D بالتفصيل.

3- إعطاء الطفل البروبيوتيك:

معظم الجهاز المناعي يقيم في القناة الهضمية، وبناء الأمعاء صحية مهم للصحة.

4- العلاج البارد و الضغط لتخفيف ألم التسنين:

استخدام الاشياء البارده و الضغط لمساعدة الطفل على تخفيف اللثة المؤلم علاجا ممتازا.

الاشياء البارده تساعد على خدر المنطقة، والضغط هو مهدئا للثة الملتهبة وهنا بعض الأمثلة:

  • المجمدات:

يمكن الطفل يمضغ المجمدات و الفواكه و الخضار المجمده بعد خروجها من الثلاجة .

  • العاب التسنين لتخفيف ألم التسنين عند الاطفال:

في بعض الأحيان طفلك يحتاج شيء لمضغه حقا لتخفيف الألم التسنين.

وهناك الكثير من الخيارات لالعاب التسنين التي قد تكون أيضا آمنة و غير سامة مثل:

1- حلقات التسنين السيليكون:

و هى لعبه مصنوعة من سيليكون آمن، بدلا من المطاط أو البلاستيك، و هذه تعتبر عضاضة آمنه لتخفيف ألم طفلك فى مرحلة التسنين

2- تسنينات خشبية:

ما يعمل لطفل قد لا يعمل للقادم، فيمكن الالعاب السيليكون و المطاط لا تخفف الالم لبعض الاطفال و في هذه الحاله يمكن أستخدام عضاضة خشبيةمرحلة التسنين.

العلاجات العشبيه لتخفيف ألم التسنين عند الاطفال:

قد تم استخدام الآباء العلاجات العشبية لمئات السنين للمساعدة في تخفيف الألم التسنين لطفلهم وأيضا للكثير من الأمراض الأخرى و من هذه الاعشاب ما يلى:

  • ثمر الورد:

وهو معبأة مع فيتامين C ومضادات الأكسدة، الشاي الوردي كبير لتعزيز جهاز المناعة.

بالإضافة إلى ذلك، قد أظهرت ثمره الورد لتخفيف ألم التسنين  لاحتوائها على خصائص مضادة للالتهابات.

  • البابونج:

البابونج هو علاج شعبي لألم التسنين وذلك لانه يساعد على الاسترخاء وتهدئة التهيج.

  • النعناع:

يقال النعناع يساعد على تهدئة عصب الرضع و يساعد على راحه الطفل.

  • القرنفل:

القرنفل هو مخدر طبيعي و قد تبين أنه علاج وهمى للعمل في تخفيف الألم الناتجه عن مرحلة التسنين.

كل هذه الأعشاب يمكن أن يتم أستخدامها مع الشاي.

و يمكنك إعطاء الشاي للطفل كمشروب، أو فركه مباشرة على اللثة. 

تحذيرات يجب تجنبها فى مرحلة التسنين عند طفلك:

  • تجنب أستخدام جل التسنين:

تحذر ادارة الغذاء من استخدام جل التسنين او المواد الموضعيه على الطفل لتقليل الألم.

فهذا الجل يمكن أن يخدر حلق الطفل، وهذا قد يسبب صعوبة في البلع و قد يضر أيضا الطفل.

  • لا تستخدم مسحوق التسنين أو الأسبرين على لثة طفلك:

وذلك لان استنشاق جزيئات صغيرة من مسحوق التسنين أو الأسبرين يمكن أن يسبب مشاكل في الرئة.

أيضا، الأسبرين لا ينبغي أن يعطى لأي شخص أصغر من 20 سنه ، لأنه قد تم ربطه مع متلازمة راي.

  • تحقق من أستخدام الدواء بعناية.

فيجب تجنب شراء الادويه التى تحتوى على الكحول باعتبارها واحدة من المكونات القليلة الأولى .