اسعار عمليات تجميل الانف وافضل المراكز العربية لاجرائها!!

ما هى عمليات تجميل الانف وأسباب الحاجة لها ؟
عمليات التجميل عبارة عن تعديل في شكل الأنف ويكون إما عن طريق اقتصاص الأطراف الجانبية للتصغير المساحة العرضية ، أو عن طريق كسر أو برد في طول الأنف نتجة وجود عضمة بارزة في منتصف الأنف ليحدث تناسق في الوجه في حال وجود عيب خلقي واضح
أو حتى من باب تقليد للنجوم والمشاهير.

عمليات تجميل الانف بالليزر

البعض عنده مفهوم خاطىء فلا يوجد ما يسمى بعمليات تجميل الانف بالليزر لان الانف يحتاج الى شق وازالة بعض الغضاريف او تعديل بعض العظام الصغيرة وبالطبع هذا لا يمكن فعله بالليزر والليزر فقط يكون من اجل اغلاق الجرح البسيط جدا فى الانف حتى لا يظهر اننا قمنا بأى تجميل فى الانف

عمليات تجميل الانف بدون جراحة

لا يوجد ما يسمى بتجميل الانف بدون جراحة لاننا ذكرنا انه يجب ان تقوم بعمل عملية كاملة لتصغير الانف وتجميلها.
واذا كنتى لا تريدين عمل عمليات تجميل الانف فان افضل حل لكى هو الميك اب والذى يمكنه من اظهار انفك اصغر من الطبيعى
اما فى حالات اعوجاج الانف فمن الصعب عليكى تجميل الانف بالمكياج

 أما بالنسبة للأسعار التقريبية للعملية في البلدان العربية:

تكلفة عملية تصغير الانف فى دبى

اذا كانت العملية لتجميل الانف واعادة البنية  تقدر بحوالي 2500 دولار
وعملية اصلاح الحدبة تقدر بحوالي  1500 دولار إلى حسب الحاجة التي يقدرها الطبيب.

تكلفة عملية تجميل الانف في الرياض

لتجميل الانف تبدأ التكاليف 15000_2000 ريال سعودي وهذا ايضا حسب المركز المتخصص وشهرة الطبيب والاهتمام والعناية بالمريض بعد العملية
كلفة العملية فى مصر:كلفة التجميل والتصغير تقدر بحوالى 11000جنية مصرى

تكلفة عملية تجميل الانف فى لبنان

:تقدرب 2000دولار وحتى 3000 دولار حسب الحالة اللازمة ومكان العملية .
وفي الاردن: تقدر عملية تصغير الانف بكلفة 1250 دولار كأعلى تقدير وكأقل تقدير وسعر تكلف فقط 250 أو 500 دولار .
وفي سوريا :تعتبر الارخص من حيث التكاليف حيث تكلف كأعلى تقدير ب 800 دولار وكأقل تقدير ب 200 دولار فقط.
في العراق: تقدر بحوالي 550 إلى 600 دولار فقط .
وفي الكويت: تقدر بحوالي 1200 إلى 2000 دينار كويتي .

أما بالنسبة للحاجة لها :
1- أكثر الأشخاص الذين لابد من اجراء العملية لهم أصحاب التشوهات الولادية (Congenital) والتي تلاحظ في الجنين بعد الولادة بسبب تعرض المراة الحامل لعوامل خارجه عن ارداتها في الأشهرالثلاثة الأولى من الحمل أوفي أثناء الولادة اذا حصل أي خطأ طبي من الأطباء بسبب طروة غضروف الانف عند الاطفال ، او يمكن حدوث شفة أرنبية مع أنف مفتوح مما يعيق التنفس والرضاعة لطفل .
2- كما أن هناك أسباب تعود للأمور الوراثية (Hereditary factors)  كأن يكون حجم الانف كبير بشكل شاذ أو عريض بنسبة لأحد افراد العائلة المقربين وهذا يسبب أزمة حقيقية على نفسية المرأة خاصة لان أمور الجمال تهمها أكثر من الرجال .
3- كما هناك نوع من السيدات يعانين من مرض الزهرية الجنسية(Venereal diseases) أثناء الحمل وبدورها تنقل المرض للجنين وتؤدي لحصول تشوه في الانف مثل سرج الحصان.
4- هناك بعض الأمراض تؤدي إلى تأكل الأنف وحدوث تشوهات في مظهره فبتالي هم بالتأكيد بحاجة قصوى لهذه العملية مثل مرض الجذام أو الاورام السرطانية .
5- كسر بعضم الانف نتيجة حادث سيارات أو وقوع على الوجه ، أو بسبب تضخم بالغدد الجلدية الدهنية مما يؤدي إلى تضخم في الانف .
6- الانحراف في عظم الانف الذي ينجم عن ضيق في التنفس والتهابات وانعواج في المظهر الخارجي للأنف وتشوه في مظهره.
الفترات التي تجرى بها العمليات :
في الغالب ان معظم العمليات التجميلية أو العلاجية للأنف لاتشترط العمرالا اذا حدد الطبيب أن يكون العمر المناسب للعملية يفضل اجراءها بعد 18 سنة لحين استقرار نمو الانف والحاجز الانفي كي لاتفشل العملية بسبب عدم استقرار نمو الانف وعظام الوجه .
أما بالنسبة للمدة المقدرة في الشفاء من الالم العملية والتخلص من الاثار الناجمة عن العملية:
تختلف مدة الشفاء حسب الحالة المرضية للعملية وبسبب اختلاف الاعراض الجانبية التي ممكن ان تحدث مع المريض لكن كأقصى تقدير يتمكن المريض من فك الضماد بفترة أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع بسبب تطور الطب وطرق العمليات الحديثة ، لكن لن يتم مشاهدة النتيجة الفعلية قبل الشهرين حتى يتخلص الوجه من التورمات والاثار الناجمة عن العملية والازرقاق .
لكن يجب الحرص والوقاية من التعرض للشمس القوية.
والحرص على النوم مع رفع الرأس
عدم رفع الرأس بشدة وحركات سريعة
الاعتماد على وضع كمادات الثلج على أطراف الانف لسرعة العلاج ومنع التورمات ولتجنب النزيف
كما يجب على المريض ايقاف حبوب المميعة للدم مثل الاسبرين ومشتقاته ، لمنع النزيف والمضاعفات .

تميل السيدات حديثاً في العالم العربي إلى عمليات تجميل الانف وتختلف حاجات كل شخص أو إمرأة عن الأخرى في مدى حاجتها لعملية تجميل الانف فالبعض يحتاج لعملية تصغير الانف او فى الغالب معظم السيدات أصبحوا يتوجهن لهذه العمليات نوعاً من التقليد للفنانات والمشاهير وتتفاوت نسبتهم بحدود 65% حتى 73%
والنسبة المتبقية فقط من السيدات تتجه لعمليات تجميل الأنف بغرض تعديل مرض ما يسبب إعاقة في التنفس أو انحراف في الوتيرة أوكسر في عظم الانف ناتج عن حادث ما او ضربة قوية على الأنف  ……
وينصح بعدم التوجه لمثل هذه العمليات أن لم يكن هناك ضرورة قصوى ، لان الله سبحانه خلق كل انسان بشكل يميزه عن الاخر ويناسب ملامح وجهه
أما في حال وجود عيب خلقي أو شيء خارج عن اطار المؤلوف والطبيعية لامانع من عمل العملية اللازمة في تصغير الأنف واصلاح العيب .
لأن الأنف كما نعلم من الأعضاء البارزة والمهمة في الوجه وهو سبب الامتداد الخارجي لجهاز التنفس، فالله سبحانه خلقه بطريقة مختلفة من شخص لأخر ومع بعض الاختلافات في تصفية الهواء المستنشق بواسطة الشعيرات الموجودة في الانف وترطيبه بواسطة الغدد المخاطية فان بالغنا في تصغير الانف دون الحاجة قد يؤدي أحياناً إلى التسبب بضيق بالتنفس أو عدم تمييز الراوئح بدقة لأن الأنف يتمتع بوجود ممر يساعد على تصريف افرازات الغدد الدمعية والجيوب الانفية إلى البلعوم أو الخارج 

Leave a reply "اسعار عمليات تجميل الانف وافضل المراكز العربية لاجرائها!!"